المذهب = الجمهور
مات وترك : إبن إبن عم شقيق (3) و أخت لأم (2) و أم الأب و خنثى مشكل لا يرجى انكشاف حالته إما ذكرا( أخ لأم) أو أنثى( أخت لأم)

حل المسألة على مسألتين الأولى على فرض الذكوره والثانيه على فرض الأنوثه ثم يتم إعطاء النصيب الأقل للخنثى وللورثه ويتم وقف الباقى حتى تنكشف حالته.

----------------------------
• المسألة الأولى بإعتبار الخنثى ذكر (أخ لأم) تكون كالتالى :
مات وترك: إبن إبن عم شقيق (3) و أخت لأم (2) و أم الأب و أخ لأم :

التوضيـح نصيبه الوارث
فرض الجدة الصحيحة هو السدس .وتشتركن فيه الجدات الصحيحات المتحدات فى الدرجة ،أو جدة بعيدة من جهة الأم مع قريبة من جهة الأب. لما روى عن النبى صلى الله عليه وسلم أنه أطعم السدس ثلاث جدات.والجدة الصحيحة هى أم الأم ومن علاها بمحض الإناث وأم الأب ومن علاها بمحض الذكور.والجدة الفاسدة هى من تدلى بذكر غير وارث مثل أم أب أم الميت فهى من ذوى الأرحام. 1
——
6
أم الأب
فرض الأكثر من واحد من الأخوة لأم هو الثلث سواء أكانوا ذكورا أو إناثا ويقسم الثلث بينهم بالسوية لافرق بين ذكر وأنثى ، وشرط ميراثهم هو عدم وجود الفرع الوارث المذكر - مثل الإبن وابن الإبن - أو المؤنث - مثل البنت وبنت الإبن - وعدم وجود الأصل الوارث المذكر - مثل الأب و أب الأب 1
——
3
يتشاركوا فيه بالسويه
أخ لأم و أخت لأم (2)
ترتيب العصبات يكون أولا بالجهة ثم بالدرجة ثم بالقوة فمن حيث الجهة يقدم الأبناء الذكور على الأصول -الأب وأب الأب وإن علا - ، ومن حيث الدرجة يقدم من على على من نزل فيقدم الإبن على ابن الإبن والأب على أب الأب ، ومن حيث القوة يقدم من كانت قرابته بأبوين على من كان بأب فقط فيقدم الأخ الشقيق على الذى لأب ويقدم ابن الأخ الشقيق على ابن الأخ لأب ، فلا يرث أبعد بتعصيب مع أقرب منه ، لقوله صلى الله عليه وسلم (الحقوا الفرائض بأهلها فما بقى فهو لأولى رجل ذكر) وهنا أولى رجل ذكر هو إبن إبن عم شقيق
باقى التركة إبن إبن عم شقيق (3)


• المسألة بعد التأصيل:
نصيبـــــــــــه الوارث
1
——
6
أم الأب
2
——
6
أخ لأم و أخت لأم (2)
3
——
6
إبن إبن عم شقيق (3)
• تصحيح المسألة وإخراج نصيب كل فرد
نصيب الفرد الواحد عدد الأفراد الوارث
3
——
18
1 أم الأب
2
——
18
1 أخ لأم
2
——
18
2 أخت لأم
3
——
18
3 إبن إبن عم شقيق
• نصيب الخنثى على اعتبار أنه ذكر (أخ لأم) = 2/18
----------------------------
• المسألة الثانية بإعتبار الخنثى أنثى (أخت لأم) تكون كالتالى :
مات وترك: إبن إبن عم شقيق (3) و أخت لأم (3) و أم الأب :

التوضيـح نصيبه الوارث
فرض الجدة الصحيحة هو السدس .وتشتركن فيه الجدات الصحيحات المتحدات فى الدرجة ،أو جدة بعيدة من جهة الأم مع قريبة من جهة الأب. لما روى عن النبى صلى الله عليه وسلم أنه أطعم السدس ثلاث جدات.والجدة الصحيحة هى أم الأم ومن علاها بمحض الإناث وأم الأب ومن علاها بمحض الذكور.والجدة الفاسدة هى من تدلى بذكر غير وارث مثل أم أب أم الميت فهى من ذوى الأرحام. 1
——
6
أم الأب
فرض الأكثر من واحد من الأخوة لأم هو الثلث سواء أكانوا ذكورا أو إناثا ويقسم الثلث بينهم بالسوية لافرق بين ذكر وأنثى ، وشرط ميراثهم هو عدم وجود الفرع الوارث المذكر - مثل الإبن وابن الإبن - أو المؤنث - مثل البنت وبنت الإبن - وعدم وجود الأصل الوارث المذكر - مثل الأب و أب الأب 1
——
3
يتشاركوا فيه بالسويه
أخت لأم (3)
ترتيب العصبات يكون أولا بالجهة ثم بالدرجة ثم بالقوة فمن حيث الجهة يقدم الأبناء الذكور على الأصول -الأب وأب الأب وإن علا - ، ومن حيث الدرجة يقدم من على على من نزل فيقدم الإبن على ابن الإبن والأب على أب الأب ، ومن حيث القوة يقدم من كانت قرابته بأبوين على من كان بأب فقط فيقدم الأخ الشقيق على الذى لأب ويقدم ابن الأخ الشقيق على ابن الأخ لأب ، فلا يرث أبعد بتعصيب مع أقرب منه ، لقوله صلى الله عليه وسلم (الحقوا الفرائض بأهلها فما بقى فهو لأولى رجل ذكر) وهنا أولى رجل ذكر هو إبن إبن عم شقيق
باقى التركة إبن إبن عم شقيق (3)


• المسألة بعد التأصيل:
نصيبـــــــــــه الوارث
1
——
6
أم الأب
2
——
6
أخت لأم (3)
3
——
6
إبن إبن عم شقيق (3)
• تصحيح المسألة وإخراج نصيب كل فرد
نصيب الفرد الواحد عدد الأفراد الوارث
3
——
18
1 أم الأب
2
——
18
3 أخت لأم
3
——
18
3 إبن إبن عم شقيق
• نصيب الخنثى على اعتبار أنه أنثى (أخت لأم) = 2/18

-----------------------------
• تصحيح المسائل كلها سويا لمقارنة نصيب الخنثى والورثة الأخرين فى الحالتين:
• الحالة الأولى باعتبار كونه ذكرا:
نصيب الفرد الواحد عدد الأفراد الوارث
3
——
18
1 أم الأب
2
——
18
2 أخت لأم
3
——
18
3 إبن إبن عم شقيق
2
——
18
الخنثى
• الحالة الثانية باعتبار كونه أنثى:
نصيب الفرد الواحد عدد الأفراد الوارث
3
——
18
1 أم الأب
2
——
18
2 أخت لأم
3
——
18
3 إبن إبن عم شقيق
2
——
18
الخنثى
----------------------------
• التقسيم النهائى للمسألة:
الخنثى الذى لا يرجى انكشاف حالته وله نصيب فى الحالتين يتم إعطائه نصف إجمالى نصيبه فى حالتى الذكوره والأنوثه ويرد الباقى على الورثه الأخرين بقدر سهامهم ، إما إذا كان له نصيب فى حالة دون الأخرى فيتم اعطائه نصف نصيبه فى الحاله التى يرث بها ورد الباقى على الورثه الأخرين
الموقوف نصيب الفرد الواحد عدد الأفراد الوارث
ـــــــــ 3
——
18
1 أم الأب
ـــــــــ 2
——
18
2 أخت لأم
ـــــــــ 3
——
18
3 إبن إبن عم شقيق
ـــــــــ 2
——
18
الخنثى
زمن حلّ المسألة =
1
——
100
من الثانية
تعليقات الزوار على المسألة:

• اسمك:
• تعليقك: